نفس الرحلة مع سعر مضاعف ثلاث مرات. أوبر ليست أرخص بالضرورة من سيارة الأجرة العادية.

0

“أنا استقل أوبر دائمًا لأنها أرخص” حجة كلاسيكية تصدر من الأشخاص الذين يحبون الخدمة الشبيهة بسيارات الأجرة التي بدأت في تقديم خدماتها منذ أربع سنوات مضت, وتحاول التغلغل في أسواق البلاد الأخرى. ولكن هذه الحجة ليست صحيحة بالضرورة, فشركة أوبر تقوم بتغيير أسعارها على مدار اليوم وقتما يحلو لها. لقد أختبرناها, والجولة ليست دائمًا أرخص.

سيارة الأجرة العادية لديها معدل لكل كيلومتر مطبوع على أبوابها, مما يمكن العميل من تخمين أو حساب السعر النهائي للجولة. هذا طبعًا ينطبق فقط في حالة عدم وضع سائقي سيارات الأجرة الذين ينهبون عملائهم في الأعتبار.

براغ, جنة أوبر.

أوبر هو تطبييق عالمي ينقل أكثر من 2 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.  يأتي جزء من هؤلاء العملاء من جمهورية التشيك. يستخدم 170,000 شخص هذه الخدمة يوميًا في براغ

هناك حاليًا 2000 سائق تابعين لأوبر في براغ.

تدير سيارات الأجرة مراكز أرسالها ولها أسعار محددة. تدار أوبر بشكل مختلف وليس لديها أسعار محددة.

لأرخص وأكثر خدمة مستخدمة فأن تكلفة الكيلومتر الواحد تبلغ 9,90 كرونة تشيكية و3 كرونة تشيكية لدقيقة القيادة, مع معدل يبدأ من 25 كرونة تشيكية و50 كرونة رسوم المطار. تقوم شركة أوبر بتغيير التعريفة بناءً علي الوقت من اليوم.

يعني هذا أن بأمكان العميل استقلال سيارة أوبر لقاء 200 كرونة تشيكية , وبعد عدة ساعات أثناء رحلة العودة يدفع ثلاثة أضعاف هذا الثمن لنفس الطريق.

أذا كان الطلب أعلى من عدد السائقين, تتضاعف الأسعار. توضح المتحدثة الرسمية لأوبر “ميروسلافا جوزوفا” بأن بأمكان السائق رؤية أذا كان هناك طلب مرتفع على السائقين في منطقة معينة فيتجه إلي هناك وبهذه الطريقة يتمكن العملاء من الحصول علي وسيلة المواصلات بشكل أسرع.

قد تدفع أحيانًا 800 كرونة تشيكية لقاء 2 كيلومتر.

أحيانًا تتغير الأسعار بسرعة شديدة وبشكل ملحوظ. كما أخبرنا أحد سائقي أوبر خلال الأختبار . ” لقد كنت أقود عشية رأس السنة من الساعة 1 ص وحتي الساعة 4 ص , وخلال هذه الفترة تضاعفت الأسعار أربعة مرات. لقد قدت لمدة ثلاثة ساعات وجنبت 5000 كرونة تشيكية” هذا ما أخبرنا به سائق أوبر.

أذًا, كيف يمكنك توقع متي ستصبح الجولة رخيصة أو متي ستسبب عجز في ميزانيتك ؟ تقول جوزوفا ” الأمر صعب توقعه للغاية, لأن الشركة لا يمكن التنبؤ بها. فعندما تسأل الشركة عن المضاعفة فأنها تدعي بأن عدد قليل فقط من الجولات  يسري عليه تضاعف الأسعار- تقول جوزوفا ” 19% فقط من الجولات تتضمن تضاعفات في الأسعار”
الخبر الجيد هو أن أوبر تتحدث أكثر بقليل مع عملائها الرئيسيين – السائقين. ترسل الشركة بشكل دائم رسائل بريد إلكتروني مع معلومات مفيدة، بما في ذلك بريد إلكتروني يتضمن رسم بياني يسهل من عملية التخطيط للجولات.

يتضمن هذا البريد الإلكتروني جدولًا يظهر ساعات اليوم التي قد تتضاعف فيها الأسعار في أغلب الأحيان. كلما أزداد اللون قتامة, كلما أزدادت تكلفة الجولة.

من زيزكوف إلى المطار؟ استعد لتدفع 350 كرونة تشيكية على الأقل.

خلال الأختبار أستخدمنا شارع سيفيرتوفا في ضاحية زيزكوف. يتيح لك التطبيق الأطلاع علي تكلفة الأجرة بشكل تقريبي. عرضت علينا الشركة 315 كأدني سعر ممكن, ومن 725 إلى 825 كرونة تشيكية كأعلى سعر.

أوبر, أم ليفتاجو, أم سيارة أجرة؟ لقد أختبرناهم جميعًا ووجدنا أنسبهم لك.

تقطع السيارة 20 كم تقريبًا لتصل إلي المطار, لذا أذا استخدمنا أرخص أجرة عرضتها أوبر علينا, فإن الكيلومتر الواحد ستصل تكلفته إلى 15 كرونة تشيكية. وإذا وضعنا في الأعتبار أننا في براغ فهذا يعد رخيصًا بحق. ولكن إذا حل وقت الذروة فستصبح التكلفة من 30إلى 40 كرونة تشيكية للكيلومتر وهنا تكمن المشكلة , حيث يسمح قانون براغ لسائقي سيارات الأجرة بتعريفة قدرها 28 كرونة تشيكية فقط  للكيلومتر الواحد. ونحن هنا نتحدث عن أرخص خيارات أوبر وهو قطاع Uber Pop, حيث تتيح الشركة خيارات أخرى مثل  Uber Black و Uber Select والتي توفر للركاب سيارات أحدث وأكثر راحة ولكن بسعر أعلى.

عرضت علينا  Select مقابل التوصيل للمطار مبلغ 950 – 1090 على الأكثر , أي 50 كرونة تشيكية لكل كيلومتر بينما عرض قطاع Black 1400- 1500 كرونة تشيكية أي مايعادل 70 كرونة للكيلومتر.

نحن لسنا خدمة سيارات أجرة, لذا يمكننا أن نتقاضي قدر ما نريد.

تتقاضي شركة أوبر هذه الأسعار لأنها لا تعتبر نفسها من ضمن شركات سيارات الأجرة. وأن الأجر الذي تسمح به مدينة براغ  لسائقي سيارات الأجرة وهو 28 كرونة لا ينطبق عليها. هذا بالأضافة إلى أن وزارة النقل لا توافق علي وضع أوبر والموظفين يعاقبون سائقي أوبر بسبب تقاضيهم أكثر من اللازم.

ومع ذلك, فإن قطاع Uber Pop يقدم أسعار أقل من سيارة الأجرة العادية في حالة عدم وجود مضاعفات مشمولة. يبلغ أجر أرخص سيارات الأجرة 18 كرونة تشيكية للكيلومتر, ولا يستطيع سائق سيارة أجرة ( ماعدا المحتالون الذين يتجولون حول براغ) أن يطالبك بأكثر من 28 كرونة تشيكية للكيلومتر.

كما أنه ليس صحيحًا أن أوبر تغير الأسعار في عطلات نهاية الأسبوع فقط، لأننا أختبرنا أوبر يوم الاثنين أيضًا وكانت الأسعار مماثلة.

وبصرف النظر عن بعض الاستثناءات القليلة في الصباح عندما كانت الأجرة أكثر تكلفة، كان المعدل المعتاد 320 كرونة، وهو ما يعني 18 كرونة لكل كيلومتر. وهذا يدل أيضًا على أن سعر أوبر يعتمد على موقع البداية وعلى الوجهة النهائية. كما أن أوبر تقيم وسط المدينة أكثر من الأطراف.

يمكنك أن توفر مئات الكرونات بعملية حسابية بسيطة

نحن نوصي بالأتي: اعرف المسافة قبل كل جولة ركوب واقسم السعر على عدد الكيلومترات التي سوف تقطعها. إذا كان السعر أعلى من 28 كرونة , اتصل بسيارة أجرة عادية, أو استخدم خدمة ليفتاجو أو خدمة نقل المطار, نقل مطار براغ.

أذا كنت لا ترغب في فعل ذلك, تحلى ببعض الصبر. من النادر أن تظل الأسعار المضاعفة لأكثر من 20 دقيقة. انتظر قليلًا وتحقق من التطبيق كل 5 دقائق أو نحو ذلك حتى تتغير الأسعار.

Share.

Leave A Reply